إعجاب

النقرس-Gout

 النقرس-Gout

النقرس-Gout :أحد أشكال التهاب المفاصل، ترتفع فيه نسبة حمض اليوريك (حمض البول) في الدم، ما يسبب آلامًا شديدة في المفصل. وقد يصاحب هذا الالتهاب تورم، واحمرار، وارتفاع في درجة حرارة الجسم. ويتطور المرض – عامة – في الرجال البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و45 عامًا، وعند النساء بعد سن الخامسة والخمسين. والنقرس مرض شائع في الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 65 عامًا بغض النظر عن الجنس، وهو نادر الحدوث عند الأطفال.

مراحل النقرس-Gout :

  • في المرحلة الأولى، يبدأ ارتفاع مستوى حمض اليوريك (حمض البول)، دون أعراض جانبية.
  • في المرحلة الثانية، يواجه المصاب نوبات النقرس الحادة، وقد تستمر لعدة أيام.
  • في المرحلة الثالثة، يواجه المصاب أعراض النقرس الحادة في فترة بين النوبات، وعادة ما تستمر لأشهر، أو عدة سنوات.
  • في المرحلة الأخيرة، وعند عدم تلقي العلاج المناسب، تتطور الحالة إلى النقرس المزمن.

أعراض النقرس -Gout :

  • ألم حاد في المفاصل
  • التهاب واحمرار

اقرأ أيضاً :

عوامل خطر النقرس-Gout

 ينتج الجسم حمض اليوريك كجزء من عملية تحليل البورين (Purine)، وهي مادة موجودة بشكل طبيعي في الجسم وفي أنواع معينة من الأغذية، مثل الأعضاء الداخلية، سمك الانشوجة (الأنشوفه – Anchovy)، سمك الرنكة (رنجة – Herring)، نبات الهليون (Asparagus) والفطر.

يذوب حمض اليوريك، بشكل عام، في الدم وينتقل عن طريق الكلى الى البول. ولكن، هنالك حالات قد ينتج الجسم فيها كميات كبيرة جدا من حمض اليوريك، أو تفرز الكليتان كميات قليلة جدا من حمض اليوريك. في هذه الحالات يتراكم حامض اليوريك بشكل بلورات حادة (مسننة) تشبه الإبرة داخل المفصل، أو في الأنسجة المحيطة به، ونتيجة لذلك يتكون الألم، الالتهاب والانتفاخ.

العديد من العوامل قد تسبب ارتفاع مستوى حامض اليوريك في الجسم، من بينها:

  • عوامل تتعلق بنمط الحياة: تناول كميات مفرطة من المشروبات الكحولية
  • مشكلات طبية:(ضغط الدم المرتفع – Hypertension)، السكري (Diabetes)، فرط كوليستيرول الدم (Hypercholesterolemia)، فرط شحميات الدم (Hyperlipidemia) وتضيّق الشرايين
  • أدوية معينة: تناول بعض الأدوية التي تحتوي على الثيازيد (Thiazide) –
  • التاريخ العائلي
  • السن والجنس: النقرس أكثر انتشار بين الرجال، منه بين النساء. ويتعرض الرجال للإصابة بالنقرس، إجمالا، في سن مبكرة أكثر من النساء – بين سن 40-50 عاما، بشكل عام، بينما تظهر أعراض وعلامات النقرس عند النساء، على الغالب، في “سن الإياس”.

هناك عوامل خطورة تؤدي إلى تكرار الإصابة بالنقرس، هي:

  • حدوث إصابة، أو إجراء عملية جراحية حديثة.
  • الصوم.
  • تناول الكحول.
  • الإفراط في تناول الطعام.
  • الجفاف.
  • تناول الأدوية التي تحدث تغيرات مفاجئة في مستويات البول في الدم.

تشخيص النقرس

الفحوصات التي تساعد في تشخيص النقرس تشمل:

  • فحص السائل الزليليّ (الزليل – Synovia) في المفاصل
  • فحص دم

علاج النقرس :

تشمل الأدوية لعلاج النقرس:

  • مضادات الالتهاب اللاستيرويدية – (Non – steroidal Anti – Inflammatory Drug – NSAIDs / NAIDs)
  • كولشيسن (Colchicine)
  • ستيرويدات (Steroids)

المصادر :MFMER , healthline

إعجاب

الزوار قدّ شاهدوا أيضاً المقالات التالية :

اشترك لتصلك كل المقالات


STUDYSHOOT ©