يسرّنا أن نقدم لكم ملخصًا مُحدّثًا يشمل التغييرات الرئيسية التي تؤثر على الطلاب الدوليين الذين يسعون للدراسة في كندا في عام 2024.

تهدف هذه التحديثات إلى تعزيز تجربة الطلاب الدوليين ودعمهم في تحقيق أهدافهم الأكاديمية.

الحد الأقصى المؤقت لتصاريح الدراسة

في 22 يناير 2024، أعلنت الحكومة الفيدرالية فرض قيود زمنية لمدة عامين على الموافقة على طلبات تصاريح الدراسة. ومن المتوقع أن يتم إصدار حوالي 360 ألف تصريح دراسة جديد للطلاب الدوليين في عام 2024، وهو انخفاض بنسبة 35 في المائة مقارنة بعام 2023. وسيتم تحديد الحد الأقصى لعام 2025 في نهاية هذا العام.

وستحدد كل مقاطعة وإقليم أيضًا حدًا أقصى لعدد الطلاب الدوليين الجدد المسجلين في برامج البكالوريوس. وستشهد المقاطعات التي شهدت نموًا غير مستدام في عدد الطلاب الدوليين تخفيضات أكثر حدة في مخصصات تصاريح الدراسة الخاصة بهم. على سبيل المثال، من المتوقع في أونتاريو حدوث تخفيض بنسبة 50 بالمائة في الموافقة على تصاريح الدراسة.

وبالإضافة إلى ذلك، ستتمكن المقاطعات والأقاليم من تحديد الحد الأقصى لتصاريح الدراسة للجامعات والكليات في حدودها القضائية. ولن ينطبق الحد الأقصى على الطلاب الدوليين الذين يسعون للحصول على درجة الماجستير أو الدكتوراه في كندا، ولن يتأثر أيضًا الطلاب الدوليون الحاليون الذين يجددون تصاريح الدراسة الكندية الخاصة بهم.

ماذا سيؤثر هذا عليك كطالب في كندا

تحديد سقف عدد الطلاب الدوليين يؤثر بشكل كبير على المتقدمين للحصول على تصاريح الدراسة. كطالب دولي، قد تشعر بالقلق بشأن كيفية تأثير هذا السقف الجديد على فرصك في الحصول على تصريح دراسة كندي. مع الموافقة على أعداد أقل من تصاريح الدراسة، من المتوقع أن تصبح فرص القبول في البرامج الكندية أكثر تنافسية.

في حال كنت تسعى لبرنامج الماجستير أو الدكتوراه في كندا، قد لا تتأثر فرصك بشكل كبير. ومع ذلك، قد يواجه الطلاب المهتمون بالبرامج البكالوريوس، مثل برامج البكالوريوس أو الدبلوم أو الشهادات، صعوبة في التأهل للحصول على تصريح دراسة.

كما من المتوقع أن يكون الانخفاض في أعداد تصاريح الدراسة الصادرة أكثر جذرية في بعض المقاطعات مثل أونتاريو وكولومبيا البريطانية ونوفا سكوتيا، مما قد يزيد من درجة المنافسة للطلاب المهتمين بتلك المقاطعات.

بالإضافة إلى ذلك، سيحتاج الطلاب الذين يقدمون طلبات الحصول على تصاريح الدراسة بعد 22 يناير 2024 إلى الحصول على خطاب تصديق من المقاطعة أو الإقليم الذي يخططون للدراسة فيه، وهو دليل إضافي على شرعية طلباتهم. وستكون هذه الوثيقة، إلى جانب الأوراق الأخرى مثل خطاب القبول (LOA) وإثبات الدعم المالي، ضرورية للطلاب لتقديم طلباتهم.

ومع ذلك، قدمت الحكومة الفيدرالية المقاطعات والأقاليم وقتًا حتى 31 مارس 2024 لإعداد عملية إصدار خطابات التصديق للطلاب الدوليين، وقد يؤدي ذلك إلى أوقات معالجة أطول وتأخير في عملية طلب تصريح الدراسة لبعض الطلاب المتقدمين في صيف عام 2024.

زيادة متطلبات تكلفة المعيشة للطلاب الدوليين

اعتبارًا من 1 يناير 2024، تمت زيادة متطلبات تكلفة المعيشة للطلاب الدوليين من 10,000 دولار إلى 20,635 دولارًا، وهذا لا يشمل الرسوم الدراسية. وسيكون الحد الأدنى لإثبات الدعم المالي اللازم للدراسة في كيبيك هو 15,078 دولارًا أمريكيًا (باستثناء الطلاب الدوليين الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا، والذين سيحتاجون إلى إظهار إمكانية الوصول إلى 7,541 دولارًا أمريكيًا على الأقل).

لذا، سيحتاج الطلاب الذين يتقدمون للحصول على تصريح دراسة كندي في 1 يناير 2024 أو بعده إلى تقديم دليل كافٍ على الدعم المالي لتلبية متطلبات تكلفة المعيشة المعدلة. ويرجى ملاحظة أنه كطالب دولي، لن تحتاج إلى دفع هذه الأموال إلى IRCC أو مؤسستك الأكاديمية. كل ما تحتاجه هو أن تكون هذه الأموال متاحة لدفع نفقات معيشتك أثناء دراستك.

تمت إجراء المراجعة التصاعدية لمتطلبات تكلفة المعيشة لتعكس صورة أكثر واقعية لنفقات معيشة الطلاب الدوليين في كندا، مما يضمن حصولهم على الأموال الكافية لتغطية تكاليف الحياة في البلاد. ويأتي ذلك نتيجة لارتفاع تكلفة السكن والمصروفات اليومية الأخرى في كندا، حيث كان هناك تقارير عن طلاب دوليين يجدون صعوبة في تلبية احتياجاتهم المالية في السابق.

تعزز هذه الزيادة في تكلفة المعيشة قدرة الطلاب الدوليين على التركيز على دراستهم دون القلق بشأن النواحي المالية. وتعكس هذه الخطوة أيضًا التزام الحكومة الكندية بتوفير بيئة دراسية تحفز على النجاح للطلاب الوافدين.

بالإضافة إلى ذلك، يعتبر تحديد القيود على عدد تصاريح الدراسة الصادرة كل عام خطوة تهدف إلى تعزيز الجودة والاستدامة في التعليم العالي في كندا. وعلى الرغم من أن هذا قد يزيد من تنافسية عملية القبول وتصريح الدراسة، إلا أنه سيضمن أيضًا جودة التعليم المقدم للطلاب الدوليين وسيوفر فرص عمل ملائمة للخريجين في كندا.

بشكل عام، من المتوقع أن تعزز هذه التغييرات سمعة برنامج الطلاب الدوليين في كندا وتساهم في جعله أكثر قوة واستدامة في المستقبل.

تغييرات في تصريح العمل بعد التخرج

تم إجراء تغييرات في تصريح العمل بعد التخرج (PGWP) لصالح الطلاب الدوليين الذين يتخرجون من برامج البكالوريوس أو الدبلوم أو الماجستير أو الدكتوراه في كندا. وأصبح من الممكن الآن لهؤلاء الطلاب التقدم للحصول على تصريح عمل بعد التخرج لمدة تصل إلى 18 شهرًا، بدلاً من الحد الأقصى السابق البالغ 12 شهرًا.

تمديد الحد الأقصى لساعات العمل بدوام جزئي

تمديد الإعفاء المؤقت للسماح للطلاب الدوليين بالعمل لأكثر من 20 ساعة أسبوعيًا أثناء الدراسة يعني أن هذا الإعفاء سيستمر حتى 30 أبريل 2024. سيتمكن الطلاب من العمل لساعات إضافية وزيادة دخلهم لتلبية احتياجاتهم المالية أثناء فترة دراستهم في كندا.